الوطني

بلعريبي يأمر بتسريع وتيرة أشغال المركب الأولمبي بوهران

خاصة ما تعلق بالهياكل التكميلية

أمر وزير السكن والعمران والمدينة، طارق بلعريبي، بتسريع وتيرة أشغال المركب الأولمبي بوهران، خاصة ما تعلق بالواجهة الزجاجية الخارجية المقدرة مساحتها بـ1400 م2 ما يمثل 50 بالمائة من المساحة الإجمالية الخارجية للقاعة متعددة الرياضات، والهيكل التكميلي المتمثل في المسبح، وسقف الهيكل المعدني وكذا الغطاء الخارجي الذي بلغت به نسبة الإنجاز 80 بالمائة.
أوضحت وزارة السكن والعمران والمدينة، في بيان لها، أن وزير القطاع محمد طارق بلعريبي قام بزيارة ميدانية إلى المركب الأولمبي بوهران، أين وقف على مدى تقدم نسبة إنجاز الهياكل التكميلية لهذا المركب، حيث باشر المعاينة بالقاعة متعددة الرياضات أين كان له حوار مع مكتب الدراسات ومؤسسات المناولة المكلفة بالإنجاز.
الوزير تفقد عدة محاور أهمها المحور الخاص بصب الخرسانة التي ستنتهي بها الأشغال في غضون بضعة أيام، بالإضافة إلى أشغال أرضية القاعة، وكذا الربط بمختلف الشبكات التقنية المتعلقة بالكهرباء، التسخين والتهوية، حتى يتسنى لمؤسسة إنجاز ألواح الجبس مباشرة الأشغال، ليقف مطولاً عند الواجهة الخارجية للقاعة متعددة الرياضات، حيث أصر على ضرورة تسريع وتيرة الأشغال لإتمام إنجاز هذه الواجهة الزجاجية الخارجية المقدرة مساحتها بـ 1400م2 ما يمثل 50 بالمائة من المساحة الإجمالية الخارجية للقاعة متعددة الرياضات.
وتنقل الوزير بعد ذلك إلى الهيكل التكميلي المتمثل في المسبح، أين وقف على أشغال سقف الهيكل المعدني الذي تمت به الأشغال وكذا الغطاء الخارجي الذي بلغت به نسبة الإنجاز 80 بالمائة، كما عاين شبكات الكهرباء ذات التوتر العالي والمتوسط، معدات السلامة والأمان ومعدات الحرائق وكذا أشغال السباكة على مستوى المسبح الداخلي، أما بالمسبح الخارجي فاستحسن الوزير نسبة تقدم الأشغال به. وبخصوص جاهزية المعدات الخاصة بمعالجة وتصفية مياه المسبح، فقد تم إتمام تركيبها لتدخل مرحلة التجارب التقنية.
وفي نهاية الزيارة، ترأس الوزير رفقة الوالي اجتماعا تقنيا ضم مهندسين تقنيين، ومؤسسات المناولة ومدير التجهيزات العمومية، للوقوف على جميع التفاصيل الدقيقة لاستكمال هذه المنشأة الرياضية الأولمبية الهامة.

ن ش

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى