الحدث

مستشار سفير فلسطين يؤكد استعادة الجزائر عافيتها ودورها الإقليمي والدولي

أشاد بدورها في دعم القضية الفلسطينية

أكد مستشار السفير الفلسطيني بالجزائر، الدكتور هيثم عمايري، أن الجزائر استعادت عافيتها كاملا واسترجعت دورها الريادي على المستوى الإقليمي والدولي، خاصة أنها كانت ترافع لصالح القضايا العادلة في إفريقيا وأمريكا اللاتينية وداعمة للقضية الفلسطينية.
أشاد هيثم عماري بالموقف المشرف للجزائر ودعمها الدائم للقضية الفلسطينية، قائلا إن الجزائر كانت دائما شريكة للشعب الفلسطيني في كثير من المحاور وفي نضاله ضد الاحتلال الصهيوني، لذلك فإن التطبيع مع هذا المحتل مرفوض، خاصة أنه يضعف القضية الفلسطينية، كما أشار أيضا إلى أن الرئيس عبد المجيد تبون في رسالته الأخيرة دعا كل دول العالم وبالأخص الأشقاء العرب للوقوف مع الشعب الفلسطيني وعدم التطبيع مع الكيان الصهيوني، وأبرز المتحدث لدى نزوله ضيفا على برنامج «ضيف الصباح» للقناة الاذاعية الأولى أن زيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى الجزائر كانت بدعوة من شقيقه الرئيس عبد المجيد تبون وأن هذه الزيارة جاءت في ظروف صعبة تعيشها المنطقة ويعيشها الشعب الفلسطيني، خاصة بعد الممارسات الأخيرة لجيش الاحتلال الصهيوني في حق الشعب والأراضي الفلسطينية، مضيفا أن «هذه الزيارة تعتبر الثالثة للرئيس محمود عباس للجزائر، وتكتسي أهمية كبيرة وجاءت في ظل انعقاد القمة العربية المقررة خلال شهر مارس القادم في الجزائر، موضحا أن الرئيس تبون يريد من القمة العربية أن تكون فرصة من أجل ترتيب البيت العربي ودعم الصمود الفلسطيني وتحقيق الأهداف السامية للشعب الفلسطيني من خلال إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف. في المقابل، تأسف هيثم عمايري عن الحرب التي أعلنتها الإدارة الأمريكية السابقة على الشعب الفلسطيني، وعن موقف بعض الأشقاء الذين تخلوا عن القضية الفلسطينية، مشددا على أن «الجزائر التي رفعت لواء هذه القضية في كثير من المحافل ومن خلال القمة العربية القادمة ستحاول إعادة دعم قضيتنا التي تعتبر الإسمنت الذي يوحد الأمة العربية».
وسيناقش الطرفان خلال هذه الزيارة التي تدوم ثلاثة أيام العلاقات الثنائية بين فلسطين والجزائر، بالإضافة إلى التحضيرات للقمة العربية القادمة التي ستحتضنها الجزائر خلال نهاية شهر مارس المقبل، من أجل التنسيق مع دولة فلسطين والجزائر، من أجل أن تكون القضية الفلسطينية هي القضية المركزية الأولى على جدول أعمال القمة القادمة وقضايا أخرى مرتبطة أيضا بدور الجزائر في الأمم المتحدة وفي بقية المنظمات الدولية والإقليمية.

أسامة سبع

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى