الأخيرة

وزارة الشباب والرياضة تحقق في قضية تذاكر مزورة لمباراة الخضر وبوركينافسو

قالت إن أطرافا تقوم بإعادة بيعها في مختلف أنحاء الوطن وعلى صفحات التواصل

فتحت وزارة الشباب والرياضة أمس، تحقيقا في قضية التذاكر المزورة للمباراة المرتقبة بين المنتخب الوطني ونظيره البوركينابي المقررة غدا الثلاثاء، بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة.
كشفت وزارة الشباب والرياضة عن تواجد تذاكر مزوّرة خاصة بمباراة الجزائر ضد بوركينافاسو المقررة غدا الثلاثاء، بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة، ما استوجب إيداع شكوى وفتح تحقيق حول هذا التجاوز.
وجاء في بيان عبر الصفحة الرسمية للوزارة على فايسبوك: «بعد الانتهاء من عملية بيع التذاكر (14.000 تذكرة) السبت 14 نوفمبر 2021 بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة، والمتعلقة بمباراة فريقنا الوطني ضد فريق بوركينا فاسو هذا الثلاثاء 16 نوفمبر 2021 في إطار التصفيات المؤهلة لكأس العالم قطر 2022، وبالرغم من التدابير الصارمة التي اتخذت أثناء عملية البيع، لا سيما تقديم جواز التلقيح الصحي أو شهادة التلقيح وبطاقة التعريف الوطنية، وعدم السماح باقتناء أكثر من خمس (05) تذاكر لكل مشجع مع إلزامية تقديم بطاقات التعريف الوطنية وجوازات التلقيح الصحية أو شهادات التلقيح للأشخاص الغائبين، تبين خلال ال 48 ساعة الأخيرة أن هناك أطرافا تقوم بإعادة بيع التذاكر مزورة أو حقيقية في مختلف أنحاء الوطن وعلى صفحات التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية. بناء على ذلك، تعلن وزارة الشباب والرياضة انه تم صباح اليوم إيداع شكوى لدى الجهات الرسمية المختصة من أجل القيام بالتحقيقات اللازمة للكشف عن الأطراف التي تقف وراء هذه التصرفات الإجرامية».

ق.ر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى