الوطني

الصيدليات تلقح 36 ألف مواطن يوميا والوصاية تعتزم مضاعفة نقاط التلقيح

ارتفاع عدد المنخرطين إلى 1200 صيدلي عبر كامل الولايات

في الوقت الذي ارتفع فيه عدد المنخرطين الصيادلة في الحملة الوطنية الكبرى للتلقيح إلى 1200 صيدلية عبر الوطن، أضحت هذه الأخيرة تلقّح يوميا نحو 36 ألف مواطن يوميا، بمعدل 30 ملقحا بكل وحدة معتمدة، وهو رقم مرشح للارتفاع في قادم الأيام، خاصة أن وزارة الصناعة الصيدلانية تعتزم مضاعفة نقاط التلقيح بما يشمل 12 ألف صيدلية عبر الوطن لضمان تطعيم نصف مليون مواطن يوميا.

كشف رئيس النقابة الوطنية الجزائرية للصيادلة الخواص، مسعود بلعمبري، عن انخراط 1200 صيدلي عبر الوطن في عملية تلقيح المواطنين ضد فيروس كورونا، مشيرا إلى أن هذا العدد مرشح للارتفاع خلال الأيام القادمة، خاصة أن وزارة الصناعة الصيدلانية تعتزم مضاعفة نقاط التلقيح عبر كامل ولايات الوطن.
في السياق، وكنتائج أولية لحملة التلقيح التي أطلقت بالصيدليات، أضحت هذه الأخيرة تلقح يوميا قرابة 36 ألف مواطن، بمعدل 30 ملقحا بكل وحدة معتمدة، وهو رقم مرشح للارتفاع في قادم الأيام خاصة، بما أن هدف الوزارة الوصية يقضي باعتماد 12 ألف صيدلية عبر الوطن لضمان تلقيح نصف مليون مواطن في اليوم الواحد، لتضاف إليها جهود العيادات الخاصة، والمساجد، وكذلك الخيم الطبية التي تساهم هي الأخرى في تلقيح عدد كبير من المواطنين منذ إطلاق الحملة الكبرى، لتقريب الصحة من المواطن من جهة، وتخفيف الضغط عن الهياكل التابعة للوزارة من جهة أخرى.
يأتي هذا بالموازاة مع دراسة اعتماد صيدليات أخرى للالتحاق بهذه الحملة الهامة، التي لا زالت متواصلة إلى غاية نهاية السنة لتحقيق الهدف الذي سطرته السلطات العمومية، والمتمثل في تلقيح نسبة 75 بالمائة من المواطنين لكبح انتشار الفيروس، وفق ما كشفته الوزارة الوصية قبل أسبوعين من الآن، حيث أكّدت العمل على تسخير أكبر عدد من الصيدليات الخاصة، بالتنسيق مع النقابة الوطنية للصيادلة الخواص التي تساهم بدورها في تحضير الصيدليات وتهيئتها، لتمكين المواطن من اللجوء إليها للقيام بهذا العمل الوقائي، وكذلك وضع عدة خيارات أمام الملقحين المحتملين لاختيار أماكن تلقي اللقاح وفق اختيارهم.

عبد الغاني بحفير

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى