المنتخب الوطني

ميلان يسعى لإلغاء الشرط الجزائي لبن ناصر

في ظل التهديد القادم من باريس ومانشستر

تسعى إدارة نادي أسي ميلان الإيطالي لإلغاء الشرط الجزائي للاعبها الدولي الجزائري إسماعيل بن ناصر، والمقدر بـ 50 مليون أورو، والذي أصبح ساري المفعول بداية من الصيف الجاري.
أبرزت تقارير صحافية إيطالية أن مسؤولي ميلان، على رأسهم باولو مالديني، باشروا جهودهم من أجل التخلص من التهديد القادم من باريس سان جيرمان الفرنسي ومانشستر الإنجليزي، بخصوص لاعب الوسط إسماعيل بن ناصر. وأفاد موقع «كالتشيو مركاتو» بأن الدولي الجزائري يرتبط بعقد مع «الروسونيري» يتضمن شرطا جزائيا بقيمة 50 مليون أورو، مبرزا أن مالديني يشعر بالضيق تجاه هذا البند، ويعتقد أن المبلغ ليس بالضخم أمام العديد من الأندية الأوروبية، مثل مانشستر سيتي الإنجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي، وأضاف المصدر ذاته، أن مالديني يسابق الزمن من أجل التوصل إلى اتفاق مع وكيل أعمال بن ناصر لحسم الأمور في الأيام القليلة المقبلة، سواء بإلغاء الشرط الجزائي نهائيا أو رفعه أكثر من أجل قطع الطريق أمام الأندية التي تراقبه، وأكد الموقع المختص في الانتقالات أن بن ناصر سيطلب من إدارة ميلان رفع راتبه السنوي بعدما بات قطعة أساسية في مخططات المدرب ستيفانو بيولي.

ل ص

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى