الدولي

الرئاسة الفرنسية..اذا صحت معلومات تجسس المغرب على الرئيس ماكرون فستكون “خطيرة للغاية”

اكدت الرئاسة الفرنسية، أمس الثلاثاء، أنه اذا صحت المعلومات عن تجسس المغرب على الرئيس ايمانويل ماكرون فسيكون ذلك “خطير للغاية”، فيما اعلنت النيابة العامة في باريس، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الجزائرية، فتح تحقيق حول ما تم كشفه من تعرض صحفيين فرنسيين لاختراق هواتفهم عبر برنامج “بيغاسوس” لصالح الدولة المغربية.
وقالت الرئاسة الفرنسية أمس، “إذا صحت المعلومات المتعلقة بالتنصت على هاتف الرئيس ماكرون فستكون خطيرة للغاية”. وأضافت أن السلطات ستتحرى عن هذه المعلومات لإلقاء الضوء اللازم على التقارير”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى