الوطني

الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي يصل إلى الجزائر لاستكمال فترة النقاهة

وصل رئيس الجمهورية العربية الصحراوية إبراهيم غالي، صبيحة اليوم الأربعاء إلى الجزائر عائدا من إسبانيا، خاصة وأن الطاقم الطبي أكد أن حالته الصحية لا تستدعي بقاءه في المستشفى الاسباني.
وقال السفير الصحراوي بالجزائر عبد القادر طالب عمر في تصريح “لـواج”، أن الرئيس غالي وصل إلى الجزائر عائدا من إسبانيا فجر اليوم الأربعاء في حدود الساعة الثالثة صباحا، لاستكمال فترة النقاهة. مضيفا أن حالة الرئيس الصحراوي في تحسن، ولم يعد هناك أي داع لبقائه في المستشفى الإسباني. كما عبّر عن إرتياح الرئيس غالي لما “وصل إليه من حيث العلاج وأيضا من حيث تكذيب وتسفيه الدعاية المغربية. التي حاولت الإساءة لنضال الشعب الصحراوي من خلال إستهداف واحد من رموزه”.من جهته، أكد ممثل جبهة البوليساريو في أوروبا والاتحاد الاوروبي، أبي بشرايا البشير، “لـوأج”، أن الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي غادر إسبانيا، لمواصلة العلاج التكميلي في الجزائر. مؤكدا أن فريقه الطبي أكد أن حالته الصحية في تحسن. ولم يعد هناك سبب لبقائه في المستشفى الاسباني. أين كان يعالج من فيروس كورونا.

للإشارة، فإن الرئيس الصحراوي كان قد وصل إلى مستشفى سان بيدرو دي لوغرونيو بإسبانيا في 18 أفريل المنصرم. للتداوي من فيروس كورونا. حيث أكدت السلطات الإسبانية، أن الرئيس الصحراوي ابراهيم غالي سيغادر إسبانيا عند إنتهاء فترة علاجه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى